منوعات

ما هو الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح؟ وسبب ذلك

ما هو الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح؟، تعد الأسئلة الدينية من الأسئلة التي تثير اهتمام الكثير ويريدون البحث على إجابتها وحلها بشكل صحيح، ومن بين هذه الأسئلة الدينية المتداولة هو سؤال “ما هو الحيوان الوحيد لم يصعد سفينة نوح؟”، حيث كما نعلم أن الله أمر سيدنا نوح عليه السلام بأخذ زوجين من جميع أنواع الحيوانات إلى جانب قومه من المؤمنين لينجون من شر الطوفان، لكن هناك حيوان وحيد لم يتم ذكره وحمله إلى السفينة وهو ما نتعرف عليه من خلال هذا المقال لحل هذا اللغز.

الحيوان الوحيد الذي لم يصعد سفينة نوح

كان هناك حكمة من الله عز وجلَ لصنع سفينة نوح عليه السلام من أجل النجاة بقومه وبعد ذلك تنشق الأرض ويحدث طوفان من الماء ليغرق القوم الكافرين، وقد أمر الله سيدنا موسي بحمل كل زوجين من الحيوانات والطيور حتى يتم التكاثر بينهما، وكان أول حيوان تم حمله إلى سفينة نوح هو “طائر الدرة” الذي يعد إحدى فصائل الببغاء الملون، وأخر حيوان دخل إلى السفينة هو “الحمار”، ثم دخل أهل سيدنا ونوح وقومه وبعد أن تحركت السفينة حدث الطوفان وهلك من على الأرض جميعاً.

أما عن الحيوان الوحيد الذي لم يصعد إلى سفينة نوح هو “السمك” لأنه بطبيعة الحال يعيش فى الماء ولا يقدر على العيش خارجها، كما أن الطوفان لا يتسبب فى أذيته أو هلاكه.

وصف سفينة سيدنا نوح فى القرآن

عبر القرآن الكريم عن سفينة نوح بأنها سفينة كبيرة وقوية الحمولة كما جاء فى قوله “الفلك المشحون”، كما ذكر أنها صنعت من ألواح خشبية بالكامل وهى ألواح الأشجار حيث أن سيدنا نوح كان نجار ولديه خبرة كبيرة فى هذا العمل، وذلك فى قوله “ذات ألواح ودُسر” والدُسر هنا تعنى المسامير التي تم تثبيت السفينة بها بديلا عن الحبال التي تربط أجزاء السفينة التي تم استخدامها حديثاً، كما ذكر الله عزو وجل أنها أن السفينة لا تزال باقية لتكون ذكرى للعالمين فى قوله “فأنجيناه وأصحاب السفينة وجعلناها آية للعالمين”.




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

احذف مانع الاعلانات لكي تسطيع مشاهدة هذه الصفحة